الصفحة الأساسية > كتب ومنشورات > بمناسبة المهزلة الانتخابية أكتوبر ‏‏2004‏ - مشروع وثيقة: من أجل بديل ديمقراطي (...) > ثقافة ديمقراطية لنشر العلم والمعرفة
بمناسبة المهزلة الانتخابية أكتوبر ‏‏2004‏ - مشروع وثيقة: من أجل بديل ديمقراطي وشعبي
ثقافة ديمقراطية لنشر العلم والمعرفة

إن تحقيق ثقافة ديمقراطية مشروط بتوفر عوامل أساسية ثلاثة أولها الحرية، أي حرية الإبداع في كافة المجالات الأدبية والفنية والعلمية. وثانيها: تكفّل الدولة بتمويل الثقافة حتى لا يتحول النشاط الثقافي إلى نشاط تجاري غايته الربح وحتى تتوفر نفس الحظوظ لكافة أفراد المجتمع سواء في الخلق والإبداع أو في التمتع بالمنتوج الثقافي. وثالثها: إعطاء الثقافة مضمونا وطنيا، تقدميا، علميا، إنسانيا ينهض بالوعي الجماعي لأفراد المجتمع وينمي معارفهم ويرتقي بأذواقهم ويقربهم من الثقافات الإنسانية الأخرى. وعلى هذا الأساس فإن النظام الديمقراطي المنشود يضمن:
-  حرية الإبداع والبحث العلمي.
-  التمويل العمومي للنشاط الثقافي
-  بعث هيئات منتخبة في مختلف القطاعات الثقافية تتولى توزيع الدعم المالي.
-  تطوير الفضاءات الثقافية (مسارح، قاعات سينما، إلخ.) وتوزيعها بشكل عادل على كافة مناطق البلاد.

وبصورة مباشرة النضال من أجل:

-  إلغاء لجان الرقابة على الإنتاج الأدبي والفني.
-  إلغاء كافة القيود القانونية والعملية على حرية التعبير والإبداع.
-  ضمان حق كافة المبدعين والمشتغلين في كافة القطاعات الثقافية في حرية التنظم وفي هذا الإطار الاعتراف برابطة الكتاب الأحرار ورفع السلطة وصايتها على الهياكل والمنظمات الثقافية.
-  بعث مجلس وطني للثقافة ومجالس قطاعية منتخبة تتولى توزيع الدعم وفق معايير موضوعية.
-  ضمان حق كافة المبدعين في استغلال الوسائل السمعية البصرية وخاصة منها الإذاعة والتلفزة لتقديم إنتاجهم.
-  ضمان حرية النشر وتسريح كل الكتب الممنوعة.


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني